محمد التويمي بنجلون يبرز دور البرلمانات في دعم الديمقراطية

0 248

في إطار المشاركة في أشغال الدورة الخامسة والأربعون للجمعية البرلمانية للفرنكفونية المنعقدة بأبيدجان -الكوت ديفوار في الفترة ما بين 4 و 10يوليوز2019، تناول السيد محمد التويمي بنجلون، نائب رئيس مجلس النواب وعضو الفريق النيابي للأصالة والمعاصرة الكلمة باسم أعضاء الشعبة البرلمانية المغربية خلال جلسة المناقشة العامة حول موضوع ” دور البرلمانات في دعم الديمقراطية” ذكر فيها بالإصلاحات التي يعرفها المشهد الدستوري-القانوني، والسياسي، والمؤسساتي والاجتماعي المغربي بعد إصدار دستور 2011، و ذلك بفضل النظرة المتبصرة والحكيمة لصاحب الجلالة الملك محمد السادس، في أفق ترسيخ دولة الحق والقانون.

وتطرق النائب محمد التويمي بنجلون في كلمته إلى المهام والوظائف الجديدة التي تمت إناطتها بالبرلمان تنزيلا لمضامين دستور2011 وخاصة فيما يتعلق بمجال تقييم السياسات العمومية ودعم الدبلوماسية البرلمانية وتعزيز تمثيلية المرأة والشباب في المجال البرلماني، تعزيز دور المعارضة في مجال التشريع والمراقبة لتحقيق توازن بين مختلف مكونات البرلمان المغربي؛ وكذا مسائلة البرلمانيين وخضوعهم لمبدأ ربط المسؤولية بالمحاسبة، وإصلاح منظومة القضاء بإحداث المجلس الأعلى للسلطة القضائية، وفصل مؤسسة النيابة العامة عن وزارة العدل لضمان استقلاليتها وترسيخ مبادئ المحاكمة العادلة.

وتجدر الإشارة إلى أن الوفد البرلماني المشارك في هذه الدورة يتكون بالإضافة إلى السيد محمد التويمي بنجلون نائب رئيس مجلس النواب، من النائب السيد يوسف غربي، رئيس لجنة الشؤون الخارجية والتعاون والأوقاف والشؤون الإسلامية والمغاربة المقيمين بالخارج من فريق العدالة والتنمية والنائب السيد محمد الحافظ، من الفريق الاستقلالي للوحدة والتعادلية.