محمد التويمي بنجلون يشارك في اجتماع مكتب الجميعة البرلمانية للفرانكفونية.

0 171

في إطار فعاليات الدورة 45 للجمعية البرلمانية للفرانكفونية، شارك السيد محمد التويمي بنجلون، نائب رئيس مجلس النواب وعضو الفريق النيابي للأصالة والمعاصرة، في اجتماع مكتب الجمعية البرلمانية للفرانكفونية، ذلكو يوم 5 يوليوز 2019 بمقر الجمعية الوطنية في ابيدجان.

خلال هذا الاجتماع قرر أعضاء المكتب إعادة النظر في تشكيلة أعضاء مكتب الجمعية، بحيث وافق بالإجماع بناءً على اقتراح اجتماع رفيع المستوى لرؤساء البرلمانات والشعب البرلمانية لجهة إفريقيا التابعة للجمعية البرلمانية للفرنكوفونية بتعيين السيد أمادو سوماهورو، الرئيس الحالي للجمعية الوطنية لكوت ديفوار، نائباً أولا لرئيس الجمعية.

بعد ذلك، أبدى أعضاء المكتب رأيا إيجابيا بشأن طلب جمعية بولينيزيا الفرنسية الرامي إلى الانضمام إلى للجمعية البرلمانية للفرنكوفونية وكذا بخصوص تغيير وضع الشعبة البرلمانية الصربية، من عضو مراقب إلى عضو دائم. وكذا تغيير وضعية الشعبة البرلمانية لساسكاتشوان من عضو مراقب إلى عضو مشارك.

كما استمع أعضاء المكتب واعتمدوا التقرير المرحلي للأمين العام البرلماني للنصف الأول من عام 2019 وكذا تقرير أمين الحسابات عن سنة 2018؛ وجدول أعمال الدورة الخامسة والأربعين للجمعية.

كما استمع أعضاء المكتب لعرض الأمين العام البرلماني حول وضع الإطار الاستراتيجي الجديد للجمعية البرلمانية للفرنكفونية 2019-2022، والذي أوضح أن هذا الإطار يهدف إلى رسم مسار سياسي للجمعية، فيما يتعلق بالتوجهات الإستراتيجية للفرانكفونية، وجعل المؤسسة أكثر وضوحا. مؤكدا أن هذه الديناميكية الجديدة، ستتيح أيضًا فرصة لتحديث الجمعية وجعلها أقرب إلى المواطنين وأكثر مسائلة من خلال التركيز بشكل خاص على شفافية أنشطتها السياسية والإدارية.

وناقش أعضاء المكتب كذلك وضع الجمعية البرلمانية للفرنكفونية من خلال اتفاقيات الشراكة مع كل من الاتحاد البرلماني الأفريقي والاتحاد البرلماني الدولي والمؤسسة الدولية للفرنكوفونية IIF

واستمعوا بعد ذلك للعروض المقدمة من رؤساء اللجان الدائمة وشبكة النساء البرلمانيات وشبكة البرلمانيين الشباب بالإضافة إلى تقارير المكلفين بمهمات في الجهات الأربع للجمعية (أفريقيا، أوروبا، آسيا، أمريكا)، وذلك حول الأنشطة المنجزة خلال هذه السنة.

وقرر المكتب عقد اجتماعه المقبل في داكار، نهاية يناير 2020 بدعوة من الشعبة السنغالية.

تجدر الإشارة الى أن السيد محمد التويمي بنجلون يترأس وفدا برلمانيا مغربيا يشارك في الدورة 45 للجمعية البرلمانية للفرانكفونية يتكون من النائب السيد يوسف غربي، رئيس لجنة الشؤون الخارجية والتعاون والأوقاف والشؤون الإسلامية والمغاربة المقيمين بالخارج من فريق العدالة والتنمية والنائب السيد محمد الحافظ، من الفريق الاستقلالي للوحدة والتعادلية.