محمد صلاح الخير ينوه بمبادرة نواب البام لنهج سياسة القرب ويطالب بها سُنَّة مؤكدة

0 102

أكد، الأمين الإقليمي لحزب الأصالة والمعاصرة، محمد صلاح الخير، أن اللقاء التواصلي الذي عقده الفريق النيابي للبام، مع منتخبات ومنتخبي ورؤساء مجالس الجماعات التابعة لإقليم الرحامنة وأعضاء الغرف المهنية وأعضاء مجلس الجهة، يدخل في إطار قنوات التواصل مع المنتخبين عبر ربوع المملكة؛ للوقوف عن كتب على انشغالات المواطنين وانتظاراتهم والتفاعل معها في سبيل إيجاد حلول لها.

ودعا صلاح الخير إلى أن تصبح هذه البادرة سُنَّة مؤكدة للفريق البرلماني، مطلعا البرلمانيين على أن إقليم الرحامنة يطغى عليه الطابع القروي فمن بين 25 جماعة ترابية، هناك 23 منها قروية، مما يعني الاعتماد كليا على الزراعة وتربية المواشي، الشي الذي يحتم على البرلمانيين الترافع عن الزيادة في الدعم المخصص لهذه الفئة حفاظا على الثروة الحيوانية وتجويدها.

وتطرق الأمين الإقليمي للإنجازات التي حققها حزب الأصالة والمعاصرة على صعيد الإقليم في قطاعات الشبكة الطرقية وفك العزلة وتعزيز شبكة الكهرباء، مشيرا إلى أن الهاجس الذي يدق ناقوس الخطر هو ندرة المياه.

وأفاد صلاح الخير أنه من أجل تقديم بعض الملتمسات؛ تم تكوين لجينة تضم الأمانات المحلية للحزب وبعض الرؤساء والمناضلين لترتيبها حسب الأولوية لطرحها على الفريق البرلماني من أجل الترافع عليها لدة الجهات المختصة.

الرحامنة-تحرير: خديجة الرحالي / تصوير: ياسين الزهراوي

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.