مستشفى إمزورن بإقليم الحسيمة يعيش وضعية خصاص كبيرة على مستوى الموارد البشرية

0 169

وجهت، عضو الفريق النيابي للأصالة والمعاصرة، السيدة فاطمة السعدي، سؤالا كتابيا إلى وزير الصحة، يتعلق بموضوع “تعزيز مستشفى القرب بإمزورن بإقليم الحسيمة بالموارد البشرية اللازمة”.

وجاء في معرض السؤال، أنه في ظل التردي الذي باتت تعيش على وقعه المنظومة الصحية وطنيا، وجب لفت انتباه الوزارة، إلى الوضعية العسيرة التي يعيشها حاملو هذا الفيروس بإقليم الحسيمة.

فأمام تخصيص مستشفى وحيد لاستقبال هؤلاء المرضى (المستشفى القرب بإمزورن)، وبالنظر إلى افتقار هذا المستشفى إلى الموارد البشرية (أطقم طبية وتمريضية وإدارية، وكذا ضعف قدرته الاستيعابية، ناهیك عن افتقار المركز إلى الوسائل والآليات الضرورية الكفيلة بالتصدي لهذه الجائحة، فإنه لا يسعنا، تضيف عضو الفريق النيابي للأصالة والمعاصرة، سوى أن ندق ناقوس الخطر خاصة بعد الارتفاع في عدد الإصابات والوفيات ملتمسين من وزارة الصحة كوصي على القطاع، التدخل بشكل عاجل لأجل توفير الوسائل والأطر الطبية اللازمة في مستشفى المدينة.

وعليه، تتساءل السعدي عن الإجـــراءات والتدابير التي ستتخذها الوزارة بغية تعزيز مستشفى القرية بإمزورن بإقليم الحسيمة بالموارد البشرية اللازمة؟.

مـــــراد بنعلي

"فضـاء النقـاش" منصة للتـواصـل والتفـاعل بين زوار البوابة الرسمية لحـزب الأصـالة والمعـاصرة، وعليه، فالآراء الواردة به لا تُعبِّر بالضرورة عن مواقف رسمية للحزب، بقدر ما تعكِس وجهات نظر أصحابها...