مشاريع تهم التعليم العالي والبيئة وتوسيع الشبكة الكهربائية تحظى بإجماع مجلس جهة بني ملال خنيفرة

0 229

ترأس إبراهيم مجاهد رئيس مجلس جهة بني ملال خنيفرة إلى جانب كل من خطيب الهبيل والي الجهة، ومحمد قرناشي عامل إقليم الفقيه بن صالح، ومحمد العطفاوي عامل إقليم أزيلال، وعبدالحميد الشنوري عامل إقليم خريبكة، ومحمد فطاح عامل إقليم خينفرة، (ترأسوا) أشغال اجتماع مجلس جهة بني ملال خنيفرة، برسم دورته العادية لشهر مارس المنعقدة يوم الإثنين 04 مارس 2019 بمقر عمالة إقليم الفقيه بن صالح.

وبعد تقديم تقرير إخباري لأنشطة رئاسة المجلس، شهدت دورة مجلس جهة بني ملال خنيفرة المصادقة على تعديل بعض مواد النظام الداخلي لمجلس الجهة، وإحداث مركز جهوي لتطوير الكفاءات والتكنولوجيا الرقمية بإقليم خريبكة، وانتداب أعضاء ممثلين لمجلس الجهة في كل من اللجنة الجهوية للتكفل بالنساء ضحايا العنف، واللجنة الجهوية للمراعي.

جدول أعمال هذه الدورة تضمن أيضا عددا من اتفاقيات الشراكة همت كل من إعداد المخطط الجهوي للتشغيل بين الدولة والجهة، وكهربة 76 دوارا في 33 جماعة ترابية وإنجاز أشغال توسيع الشبكة الكهربائية بجهة بني ملال-خنيفرة في إطار برنامج تقليص الفوارق الترابية والاجتماعية، والمساهمة في تمويل وتنفيذ المشاريع المتعلقة بالقطاع السياحي المبرمجة ببرنامج التنمية الجهوية، ودعم التعليم الأولي بالوسط القروي بالجهة (البناءات والتجهيزات)، والنهوض بالمقاولة الصغرى والمتوسطة بالجهة، ودعم عملية تنمية زراعة الزعفران بالنفوذ الترابي لإقليم أزيلال.

وفي الإطار ذاته، صادق المجلس أيضا على الاتفاقية المتعلقة بتمويل وتنظيم دورات المعرض الجهوي للإقتصاد الإجتماعي والتضامني، ومشاريع التنمية الثقافية بإقليم خنيفرة، وهيكلة وتثمين الموقعين السياحيين لمنابع أم الربيع وبحيرة أكلمام أزكزا، وتزويد 11 جماعة بإقليم خريبكة بالماء الصالح للشرب، وبناء الطرق بتراب إقليم الفقيه بن صالح، وتنظيم الدورة الرابعة لمعرض سماب اكسبو SMAP EXPO بميلانو بايطاليا.

الدورة تضمنت أيضا اتفاقيات همت إنجاز مشاريع تنموية و التأهيل الحضري بجماعات أولاد عياد وادي زم، حد البرادية وزاوية الشيخ، بالإضافة الى تأهيل المنطقة الصناعية لبني ملال.

كما نال كل من قطاعات التعليم العالي والبيئة والتنمية المستدامة والقطاع الاجتماعي نصيبهما من اهتمامات المجلس، حيث تدارس المجلس إحداث نواة جامعية متعددة التخصصات بمدينة أزيلال، والتطهير السائل للأحياء الناقصة التجهيز بمدينة أزيلال، والإنارة الشمسية بمدينة القصيبة، و إحداث محطة لمعالجة النفايات السائلة المرج لمعاصر الزيتون، والمساهمة في بناء دار الطالبة بجماعة أغبالة بإقليم بني ملال.

إلى ذلك، تدارس المجلس اتفاقية مع كل من الوزارة المنتدبة لدى وزير الشؤون الخارجية والتعاون الدولي المكلفة بالمغاربة المقيمين بالخارج وشؤون الهجرة، وجامعة السلطان مولاي سليمان، تتعلق بتنظيم الدورة الثانية للجامعة الربيعية لفائدة الشباب المغاربة المقيمين بالخارج.

إبراهيم الصبار
3