مشاكل المنظومة التربوية والتعليمية بجماعة ويسلان موضوع سؤال كتابي للبرلمانيان إلهام الساقي وجواد الشامي

0 202

وجه كل من النائبان البرلمانيان السيدة إلهام الساقي وجواد الشامي عن فريق حزب الأصالة والمعاصرة بمجلس النواب، سؤالا كتابيا، إلى وزير التربية الوطنية والتعليم الأولي والرياضة؛ بخصوص مشاكل المنظومة التربوية والتعليمية بجماعة ويسلان.

وأفاد النائبان في مضمون سؤالهما أن جماعة ويسلان تعرف توسعا ديمغرافيا كبيرا، وقد تميز الدخول المدرسي برسم 2022-2023 بمجموعة من المشاكل، الأمر الذي دفع بآباء وآولياء الأمور إلى الاحتجاج أمام المؤسسات التعليمية، تعبيرا منهم عن رفضهم لواقع التعليم بالمدينة، خصوصا أن الجهات المختصة أي المندوبية والأكاديمية سبق لهما الإلتزام ببناء مدارس جديدة وحجرات إضافية، دون الوفاء بذلك.

وتابع كلا البرلمانيان بسردهما لمجموعة من المشاكل التي يتخبط فيها قطاع التعليم بجماعة ويسلان، من أهمها الاكتظاظ داخل المؤسسات التعليمية، بحيث يتجاوز كل فصل ما مجموعه الـ40 تلميذ وتلميذة، إلى جانب رفض مجموعة من طلبات الانتقال بالنسبة للوافدين الجدد على المدينة بمبرر الاكتظاظ ومحدودية الطاقة الاستيعابية، وتدريس تلاميذ الإعدادي بالمدرسة الابتدائية وتسجيل خصاص كبير في الأساتذة داخل المؤسسات التعليمية.

إلى ذلك، طالبا النائبان وزير التربية الوطنية شكيب بنموسى بأجرأة التدابير اللازمة لمعالجة المشاكل التي تعرفها المنظومةالتربوية والتعليمية بجماعة ويسلان.

يوسف العمادي

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.