مكافحة الهجرة غير النظامية …الأوروبيون يتجهون إلى مضاعفة الدعم المالي للمغرب

0 115

مازال شبح الهجرة غير النظامية للمهاجرين الأفارقة راسخا في أذهان الأوروبيين، ومازال مشهد اجتياج المهاجرين غير النظاميين للسياجات الحديدية لمدينة مليلية وبالأخص معبر “باريو تشينو” في الـ24 من يونيو الماضي يثير تخوفات حكام الضفة الأوروبية.

ولمواجهة هذه المعضلة تحدثت وسائل إعلام إسبانية، أن الاتحاد الأوروبي يتجه إلى رفع سقف قيمة الدعم المالي لفائدة المغرب لمكافحة الهجرة غير النظامية بنسبة 50 في المائة.

وتفيد صحيفة ” إلباييس” الإسبانية، أن الاتحاد الأوروبي بصدد الإعلان قريبا عن قرار جدي. يقضي بأن لا تقل قيمة الدعم المالي لمقدم للرباط عن عتبة الـ 500 مليون أورو.

وسيتم عبر هذه المساعدات، وفق المصادر ذاتها، تغطية جزء من جهود المملكة المغربية في مكافحة الهجرة غير النظامية للفترة المقبلة (2021-2027)، وذلك مقارنة مع آخر مبلغ استلمته الرباط في هذا الملف الشائك البالغ (343 مليون أورو) ومعلقة على هذ الخبر قائلة أن المغرب يتحصل على أموالا لم يتلقاها في أي وقت مضى من بروكسيل.

وزادت الصحيفة الإسبانية أن مدريد ضغطت بقوة لرفع الدعم المالي الموجه للمغرب من أجل حثه على الإسهام أكثر في محاربة الهجرة غير النظامية، وأضافت أن الميثاق الذي تمت المصادقة عليه بشأن هذه المساعدات التي تدخل في إطار برنامج “الأداة الأوروبية للجوار والتنمية والتعاون الدولي”؛ سيدخل حيز التنفيذ في الخريف المقبل، ويشمل بنودا مختلفة تغطي مشاريع الاندماج والحماية للاجئين الذين يعيشون في المغرب والتوعية بمخاطر الهجرة غير النظامية، وكذلك الإعادة القسرية والتعاون الشرطي، بما في ذلك التحقيقات المشتركة، فضلا عن تعزيز التعاون مع وكالات الاتحاد الأوروبي ومحاربة مافيات الاتجار بالبشر.

يوسف العمادي

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.