منظمة نساء البام بفاس تواصل ديناميتها التنظيمية

0 695

في إطار الدينامية التنظيمية والسياسية التي يعرفها حزب الأصالة والمعاصرة بجهة فاس مكناس، واستكمالا للقاءات التنظيمية والسياسية التي تنظمها منظمة نساء حزب الأصالة والمعاصرة بجهة فاس مكناس عامة وفاس خاصة ، ترأس الدكتور محمد الحجيرة الأمين العام الجهوي لحزب الأصالة والمعاصرة بجهة فاس مكناس، والسيدة ناجية قجو رئيسة منظمة نساء البام بفاس والنائبة البرلمانية السيدة ثورية فراج وعضوات المكتب الإقليمي للمنظمة السيدات: زكية نيكرو و سومية خراش، ” ترأس “الجمع العام التأسيسي لمكاتب منظمة النساء بمقاطعتي زواغة و سايس ، بحضور عضوات المكتب الإقليمي للمنظمة ، مساء يوم الجمعة 29 يناير 2021 بالمقر الإقليمي بفاس.

استهل الأمين العام الجهوي كلمته التوجيهية بتحية الحضور النسائي البامي ، حيث نوه بالعمل التنظيمي المتميز الذي تباشره الأمانة الإقليمية للحزب بفاس من خلال حفاظها على ديمومة الدورة التنظيمية وحيوية التنظيمات الموازية وانفتاحها على الطاقات والكفاءات استعدادا للاستحقاقات الانتخابية المقبلة.

كما ركز الأمين العام الجهوي في مداخلته على أهمية دور المرأة الفاسية في تجاوز كل الإشكاليات التي تعرفها مدينة فاس والتي تعاني في كل المجالات من تراجع مهول في مؤشرات التنمية.
كما دعى نساء البام بفاس إلى تحمل المسؤوليات الحزبية الوطنية والجهوية والإقليمية لتساهم من داخل حزب الأصالة والمعاصرة في تدبير الشأن العام والشأن المحلي والمهني .

النائبة البرلمانية ثورية فراج، دعت جميع الطاقات النسائية النوعية والفاعلة إلى المساهمة في الفعل الحزبي و السياسي جنبا إلى جنب مع الرجل، خاصة في المحطات الانتخابية القادمة و ذلك على مستوى سياسة القرب والارتباط العضوي بالمواطنات والمواطنين من خلال النسيج الجمعوي النسائي الفاسي، داعية الجميع إلى رفع التحدي عاليا لتكون المرأة الفاعل الأساسي في تسيير الشأن العام المحلي، لأن المرأة لها من الكفاءة لتكون قاطرة للتنمية المستدامة و فاعلة في السياسات العمومية الترابية، معرجة على العديد من التجارب النسائية الرائدة بحزب الأصالة و المعاصرة، هذه التجارب التي أظهرت علو كعب النساء في تسيير الشأن العام.

السيدة ناجية قجو، أوضحت في كلمتها دور منظمة نساء حزب الأصالة و المعاصرة كتنظيم سياسي نسوي وذرع موازي للحزب يشتغل وفق سياسات الحزب وبرامجه وخططه، وصل اليوم إلى محطة هيكلة أجهزته المحلية ، حيث يعد هذا اللقاء الثاني من نوعه بعد نجاح اللقاء الأول، مشيرة في الوقت ذاته إلى أهداف المنظمة ودورها في النهوض بقضايا المرأة،خاصة المتعلقة بحقوق المرأة السياسية والاجتماعية والاقتصادية ، و أبرزت دور المنظمة التي أسست من أجل تأطير المواطنات وتكوينهن من أجل الانخراط في تدبير الشأن العام و المشاركة في اتخاذ القرارات، مشيرة في الوقت ذاته، إلى دور المنظمة في العمل على توسيع القاعدة الحزبية بطاقات نسائية فاعلة مؤمنة بمشروع المجتمع الديمقراطي الحداثي.

عرف اللقاء تفاعلا كبيرا من لدن الحاضرات من خلال مداخلات تفاعلت مع الكلمات، إذ همت قضايا الانتخابات والتسجيل في اللوائح الانتخابية ودور الشباب والنساء في العمل السياسي والجمعوي، وعبرن عن اعتزازهن بحزب الأصالة والمعاصرة كمشروع سياسي وحزبي بديل سيقول كلمته في المحطات الانتخابية المقبلة و أن مدينة فاس بكل شرائحها تنتظر حزبا يلبي طموحات الساكنة.

و في ختام اللقاء تمت المصادقة بالإجماع على المكاتب المحلية لمنظمة نساء البام بمقاطعة زواغة ومقاطعة فاس سايس، حيث تم انتخاب كل من: السيدة غيثة بن زاكور رئيسة للمنظمة بمقاطعة سايس، والسيدة هند مكاش رئيسة للمنظمة بمقاطعة زواغة.

"فضـاء النقـاش" منصة للتـواصـل والتفـاعل بين زوار البوابة الرسمية لحـزب الأصـالة والمعـاصرة، وعليه، فالآراء الواردة به لا تُعبِّر بالضرورة عن مواقف رسمية للحزب، بقدر ما تعكِس وجهات نظر أصحابها...