مهنيو الصحة يستنكرون عبث الحكومة بالمطالب المشروعة للشغيلة الصحية

0 118

دعت النقابة الوطنية للصحة للاحتجاج بكل الصيغ بتنسيق مع النقابات الصحية الأخرى، بسبب ما وصفته ب عبث الحكومة ووزير المالية بالمطالب المشروعة للشغيلة الصحية، معبرة عن تفاجئها من الموقف السلبي لوزارة المالية غير المفهوم وغير المقبول تجاه الحد الأدنى من المطالب الأساسية للشغيلة الصحية.

وعبرت النقابة، التابعة للكونفدرالية الديمقراطية للشغل، في بيان لها، عن استيائها وغضبها من الموقف التقني المحاسباتي الضيق لوزارة المالية، الذي لم يراع خصوصيات قطاع الصحة والظرف الاستثنائي الذي نمر به وتعيشه الشغيلة الصحية يوميا، بل يتنكر للتضحيات الجسام لمهنيي الصحة الذين يعملون دون مقايضة ويغامرون بصحتهم وحياتهم وسلامة عائلاتهم لحماية المواطنين.

واستغرب ذات البيان الغياب التام لرئيس الحكومة وصمته المريب في التجاوب مع مطالب الشغيلة الصحية وعدم تدخله لإنصافها، متسائلا هل سكوت رئيس الحكومة هو علامة رضى على العبث الذي يقوم به وزير حكومته في المالية وطعنه للشغيلة من الخلف، هل بهذا التعامل والتنكر لمطالب الشغيلة تشكر الحكومة ووزيرها في المالية الأطقم الصحية التي نالت احترام الرأي العام الوطني، ألم يكن حريا على الحكومة تكريمهم بالتجاوب مع انتظاراتهم هم الذين يستحقون أن يكونوا “نساء ورجال سنة 2020.

واعتبرت النقابة الكلام عن أولوية الصحة من طرف رئيس الحكومة وأغلبيته ووزيره في المالية مجرد كلام ودر للرماد في العيون ودغدغة لعواطف المواطنين، لأن أولوية الصحة لن تكون إلا بالاعتراف بخصوصية قطاع الصحة وبمدخلها الأساسي ألا وهو العناية بالموارد البشرية وتحسين أوضاعها والاستجابة لمطالبها المشروعة في ظروف عمل لائقة لكي تتمكن من تلبية الحاجيات الصحية للمواطنين.

سارة الرمشي

"فضـاء النقـاش" منصة للتـواصـل والتفـاعل بين زوار البوابة الرسمية لحـزب الأصـالة والمعـاصرة، وعليه، فالآراء الواردة به لا تُعبِّر بالضرورة عن مواقف رسمية للحزب، بقدر ما تعكِس وجهات نظر أصحابها...