مواكبة للدينامية الوطنية .. واعمرو يعلن عن اقتراب موعد انطلاقة أكاديمية البام للتأطير والتكوين بإقليم قلعة السراغنة

0 299

نظمت؛ الأمانة العامة الإقليمية لحزب الأصالة والمعاصرة بقلعة السراغنة؛ بشراكة مع جمعية التضامن الأوروبي المغربي؛ ندوة وطنية في موضوع:” دور الهجرة في التنمية المجالية”؛ وذلك بحضور ثلة من الأكاديميين والأساتذة الباحثين.

وفي كلمة له بالمناسبة؛ وجه الأمين العام الإقليمي للحزب بقلعة السراغنة، السيد عبد الرحيم واعمرو؛ عبارات الشكر والتقدير لكل الضيوف من فعاليات أكاديمية وأساتذة باحثين ووجوه جمعوية ومدنية وإعلامية …

وأبرز المتحدث أن هاته الندوة الوطنية تؤطرها قامات أكاديمية وعلمية بصمت على عطاءات داخل الجامعة المغربية، “و التي نعتز بها أشد ما يكون الاعتزاز، ونفتخر ونفاخر بها داخل الحقل الاكاديمي الوطني”.

وفي سياق متصل؛ رحب واعمرو؛ بعميد كلية العلوم القانونية والاقتصادية والاجتماعية بقلعة السراغنة بالنيابة، الدكتور محمد الغالي؛ الذي حضر الندوة “عن بعد” من العاصمة العلمية بفاس، كما رحب بأستاذ التعليم العالي بجامعة القاضي عياض وعضو المجلس الوطني لحزب الأصالة والمعاصرة، الدكتور محمد الأكلع.

ووجه ترحيبه للأستاذ والفاعل المدني بوشعيب حركاتي رئيس جمعية التضامن الأوروبي المغربي والذي استمر طيلة عقود يتقدم الصفوف الأمامية في الوطنية ونكران الذات وخدمة الإنسانية بمختلف ربوع المملكة، ولازالت بصمته بإقليم قلعة السراغنة.

وعلى نفس المنوال؛ رحب واعمرو؛ برئيسة جمعية التضامن الأوروبي المغربي ببرشيد؛ الدكتورة سعيدة لفضاضلة، وئيسة جمعية التضامن الأوروبي المغربي بجهة مراكش اسفي؛ الأستاذة رشيد الشانع.


وقال الأمين العام الإقليمي للحزب؛ إن هذه الندوة يأتي تنظيمها في سياق مناقشة موضوع دور الهجرة في التنمية المجالية، وذلك في إطار البرنامج السنوي للأمانة الإقليمية لحزب الأصالة والمعاصرة بقلعة السراغنة؛ في ارتباط بشق التكوين والتأطير، والذي يحظى بأهمية بالغة من طرف أطر الحزب وكوادره وقياداته، وذلك لما يجب ان تقوم به الأحزاب من أدوار باعتبارها مؤسسات للوساطة داخل المجتمع.

وزاد واعمرو بالقول: “ونحن داخل الأمانة الإقليمية للحزب المعاصرة بقلعة السراغنة؛ ووعيا منا بأدوار المؤسسات الحزبية، و بأهمية مجال التكوين والتأطير، نزف لكم خلال هذه المناسبة الفكرية، خبر إعطاء انطلاقة أكاديمية حزب الأصالة والمعاصرة للتأطير والتكوين بالإقليم، والتي سترى النور في الأيام القليلة المقبلة، بطاقم وفريق يضم ثلة من الاكاديميين والخبراء وأصحاب الاختصاص، في مجالات التأطير والتكوين والبحث العلمي والتوجيه والطفولة والشباب”.

واعتبر واعمرو أن هاته الأكاديمية ستكون سابقة متميزة على مستوى الإقليم، وتهدف إلى الانفتاح على جميع الشركاء الحزبيين والجمعويين وتسعى إلى تقديم مجموعة من الخدمات وسط مجموع تراب الإقليم والجهة.

وأشار واعمرو إلى أن إحداث هذه الأكاديمية؛ سيتم تحت إشراف الأمانة الإقليمية للحزب؛ وإسهاما في تعزيز ومواكبة للدينامية الوطنية للمؤسسة الحزبية وما تعرفه من حركية متجددة داخل مختلف القطاعات.

مراد بنعلي

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.