ميلودة حازب: لهيئة منتخبي البام دور كبير في نجاح الحزب والمرتبة التي يحتلها الآن

0 190

في إطار الإستراتيجية التواصلية التي تعتزم الهيأة الوطنية للمنتخبات والمنتخبين بحزب الأصالة والمعاصرة إعطاء انطلاقتها داخل الجهات، عقد العربي المحرشي رئيس هذه الهيأة لقاء تواصليا مع جميع رؤساء الجماعات والمجالس الإقليمية وأعضاء مجلس الجهة والبرلمانيين بجهة سوس ماسة للتداول حول القضايا التنظيمية والتدبيرية للمؤسسة بالجهة ، اليوم الجمعة .

وأعلن المحرشي خلال الاجتماع عن برنامج تنسيقي بين رؤساء الجماعات وأعضاء المجالس الاقليمية والجهوية لتنسيق العمل، يمتد على مدى ست سنوات على أساس أن يتم تجديده كل ثلاث سنوات، يهدف تكثيف جهود المنتخبين في اتجاهات منسقة، ونفس الشيء بالنسبة لمنتخبي الغرف الفلاحية، على أساس أن يتم عقد اجتماعات دورية مع رئيس الهيئة الإقليمية بتنسيق مع رئيس الهيئة الجهوية، وفق توضيحات المحرشي خلال الاجتماع.

من جهتها، أكدت ميلودة حازب على أن اجتماع اليوم يأتي في إطار الاشتغال على “الآليات الكفيلة بتطوير عمل الهيئة التي تمثل العمود الفقري للحزب، فنجاح الهيئة وتنظيمها واشتغالها سيكون له انعكاس مباشر على عمل الحزب وعلى تطوير أدائه”، حسب ما جاء على لسان المتحدثة، والتي أكدت على أن لهيئة المنتخبين “دور كبير في نجاح الحزب والمرتبة التي يحتلها الآن، نحن نحتل المرتبة الأولى سياسيا بالرغم من أننا نحتل الرتبة الثانية انتخابيا، إذ انتقلنا من 47 نائب إلى 102 برلماني”، تقول حازب.

وشددت المتحدثة على أن العمل جار على تطوير عمل الهيئة قائلة أنها ” كانت ممأسسة انتخابيا، وستصبح اليوم  ممأسة اداريا، الأمر الذي سيعطيها قوة كبيرة “.

وجدير بالذكر أن هذا اللقاء عرف حضور الأمين العام الجهوي للحزب بجهة سوس، والباتول الداودي عضو المجلس الوطني لحزب الإصالة والمعاصرة، إلى جانب 28 رئيس جماعة يترأسها البام بالجهة ، و 3 نواب برلمانيين، والمنسق الجهوي لهيئة منتخبي الحزب،  وأعضاء الحزب بالمجلس الجهوي لسوس ماسة، إلى جانب رئيس المجلس الإقليمي لاشتوكة آيت باها.