نادية بوزندوفة تسائل الحكومة حول مآل مرسوم تحديد رسوم الدراسة بمؤسسات التربية والتكوين الخاصة

0 160

وجهت، عضو فريق الأصالة والمعاصرة بمجلس النواب، نادية بوزندوفة؛ سؤالا كتابيا إلى وزير التربية الوطنية والتعليم الأولي والرياضة؛ حول مآل المرسوم المتعلق بتحديد ومراجعة رسوم التسجيل والدراسة والتأمين، والخدمات ذات الصلة بمؤسسات التربية والتعليم والتكوين الخاصة.

وذكرت بوزندوفة، أن المادة 14 من القانون الإطار 51.17 المتعلق بمنظومة التربية والتكوين والبحث العلمي، تنص على أن تحديد ومراجعة رسوم التسجيل والدراسة والتأمين، والخدمات ذات الصلة بمؤسسات التربية والتعليم والتكوين الخاصة، هي أحد المعايير الواجب على الحكومة اتخاذها من أجل تمكين مؤسسات التربية والتعليم والتكوين التابعة للقطاع الخاص من الوفاء بالتزاماتها المنصوص عليها في القانون الإطار، وذلك وفق مرسوم.

وقال بوزندوفة، “غير أنه بعد ما يقارب سنتين ونصف من المصادقة على القانون الإطار رقم 51.17، المتعلق بمنظومة التربية والتكوين والبحث العلمي، لم يصدر بعد المرسوم القاضي بتحديد ومراجعة رسوم التسجيل والدراسة والتأمين في القطاع الخصوصي، الأمر الذي يفسر التباين الصارح في الرسوم التي تفرضها بعض مؤسسات التعليم الخصوصي مقارنة بمؤسسات أخرى بما فيها مؤسسات التعليم العمومي، وارتفاعها بشكل غير مبرر، مما يثقل كاهل أسر المتمدرسين ويؤثر على قدرتهم الشرائية. 

سارة الرمشي

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.