نادية فكري تُكرَّمُ بالجائزة الذهبية للتشجيع العام المقدمة من الجمعية الفرنسية “Encouragement public”

0 227

شهد مقر مجلس جهة الدار البيضاء-سطات، يوم الثلاثاء 14 مارس 2023، تنظيم حفل بمناسبة توشيح نائبة كاتب المجلس، السيدة نادية فكري؛ بالجائزة الذهبية للتشجيع العام المقدمة من طرف الجمعية الفرنسية “Encouragement Public” المهتمة بالشؤون الاجتماعية والمدنية من أجل التضامن والوئام الشامل.

وحضر الحفل نواب رئيس المجلس السادة والسيدات: عبد الرحيم بن الضو، فؤاد القادري؛ وأسماء بلقزيز ورقية أشمال؛ وسهيلة البستاني.

وفي كلمة بالمناسبة، أكد السيد ألان بزاني، رئيس الجمعية الفرنسية “Encouragement Public”، أن تنظيم هذا الحفل يترجم قناعة الجمعية بأهمية تشجيع المبادرات المنتجة والمتشبعة بالقيم الكونية والتي ترنو إلى تعزيز قيم التضامن والتلاقح الفكري وبلورة العدالة الإنسانية. مذكرا في ذات السياق، بالمهام التي تضطلع بها الجمعية في مجال التربية على المواطنة والقيم النبيلة الرامية إلى تأهيل العنصر البشري باعتباره أصل العملية التضامنية والتنموية، مؤكدا على مضي جمعيته قدما في ترسيخ مثل هذه المبادرات التحفيزية التي تستهدف مؤهلات وطاقات لها حضورها ووزنها في قلب كل تحول إيجابي وداعم.

وخلال مداخلتها، أشادت السيدة فكري بالدينامية الإيجابية التي تطبع عمل الجمعية الفرنسية المهتمة بالشؤون الإجتماعية والمدنية من أجل التضامن والوئام الشامل، وانخراطها الموصول في تعزيز قيم التضامن والانفتاح وتقاسم المبادرات التي تخدم القضايا الانسانية، مشيدة في ذات السياق بمبادرة تكريمها كفاعلة اجتماعية وجمعوية تقاسم ذات الجمعية أهدافها النبيلة.

وأضافت فكري أن الانخراط الايجابي والفعال في صلب المبادرات الطموحة مدخل حقيقي نحو بناء مجتمعات متكاملة عمادها الانفتاح  على مختلف القيم النبيلة.

وعرف هذا الحفل، الذي حضره أيضا عامل عمالة مقاطعات الفداء مرس السلطان، والسيد كريستيان تستو، القنصل العام لفرنسا بالدارالبيضاء، والسيدات والسادة أعضاء مجلس الجهة وعدد من الشخصيات، تكريم عدد من أعضاء الجمعية الفرنسية، اعترافا بحضورها الوازن والعملي في استتباب التعايش والسلم وتكريس قيم التضامن، وتحفيز وتدعيم المبادرات المبتكرة والمبدعة إغناء للفعل الاجتماعي الهادف، الذي يخدم التنمية البشرية في المقام الأول.

إبراهيم الصبار

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.