نسب واسعة من الأسر المغربية “متشائمة” اتجاه الأوضاع المعيشية لعام

0 215

عبـــــــرت، فئــــة واسعــــة من الأسر المغربية عن تشاؤمها البالغ حد التخوف، حيــــــــال تراجع الأوضاع المعيشية خلال السنة الجارية 2021، وذلك بالنظر إلى استمرار واقع الأزمة وتزايد منسوب البطـــــــالة وعدم استقرار أوضاعهم المادية بشكل عام.

وبناء على مذكرة صادرة عن المندوبية السامية للتخطيط، فإن مستوى ثقة الأسر رغم استقراره خلال الفصل الرابع من سنة 2020، مقارنة مع الفصل السابق، إلا أنه عرف تدهورا مقارنة مع نفس الفصل من السنة الماضية، حيث انتقل من 77.8 في الفصل الرابع من سنة 2019 إلى 61.2 في نفس الفصل من سنة 2020.

معدل الأسر التي صرحت بتدهور مستوى المعيشة خلال 12 شهرا الماضية، (المعدل) بلغ حوالي 59,8 بالمائة، فيما تحدث نسبة 27 بالمائة عن استقرار المستوى المعيشي، أما ما نسبته 13,2 بالمائة فإنهم يشيرون على تسجيل تحسن فيما يتعلق بمؤشر المستوى المذكور.

وبخصوص تطور الوضعية المالية للأسر خلال 12 شهرا الماضية، صرحت 46,6 بالمائة من الأسر مقابل 6,7 بالمائة بتدهورها. وبذلك استقر رصيد هذا التصور في أدنى مستوى له منذ بداية البحث سنة 2008، حيث بلغ ناقص 39,9 نقطة .

وبخصوص تصور الأسر لتطور وضعيتها المالية خلال 12 شهرا المقبلة، فإن 23,2 بالمائة من الأسر تتوقع تراجعا مقابل 22,6 بالمائة التي تسجل تحسنا في وضعيتها المالية. وبذلك بلغ رصيد هذا المؤشر0,6 نقطة مسجلا بذلك تحسنا مقارنة مع الفصل السابق.

مـــــراد بنعلي

"فضـاء النقـاش" منصة للتـواصـل والتفـاعل بين زوار البوابة الرسمية لحـزب الأصـالة والمعـاصرة، وعليه، فالآراء الواردة به لا تُعبِّر بالضرورة عن مواقف رسمية للحزب، بقدر ما تعكِس وجهات نظر أصحابها...