نواب البام بجهة الشرق يطالبون بكشف حقيقة تحويل نواة بركان الجامعية إلى كلية للزراعة

0 278

بعد تداول خبر تغيير الملحقة الجامعية العمومية ذات الاستقطاب المفتوح المقرر إنشاؤها بإقليم بركان، إلى كلية “الزراعة-البيوتكنولوجية”، دخل نواب حزب الأصالة والمعاصرة بجهة الشرق على الخط، لمسائلة وزير التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي، عن ماَل النواة الجامعية، وطلب موعد عاجل لمناقشة هذا القرار.

ونبه النائبان البرلمانيان محمد إبراهيمي واَمال عربوش، في سؤال كتابي للوزير سعيد أمزازي، إلى أن تغيير إحداث نواة جامعية ذات استقطاب مفتوح إلى كلية “الزراعة-التكنولوجية يتعارض مع الوثائق الرسمية القانونية والإدارية والمالية والعقارية والهندسية التي تم اعتمادها لإخراج هذا المشروع إلى حيز الوجود، مشيرين إلى أن الإقليم يتوفر مسبقا على مؤسستين متخصصتين في مجال العلوم الزراعية تخرج منها أفواج من العاطلين، نظرا لغياب استثمار في مجال الصناعات الغذائية بالإقليم رغم المؤهلات الفلاحية التي يتوفر عليها.

وفي نفس السياق، التمسا النائبان البرلمانيان من السيد إدريس أوعويشة، الوزير المنتدب لدى وزير التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي المكلف بالتعليم العالي والبحث العلمي، تحديد موعد لقاء في أقرب الاَجال الممكنة، بغاية مناقشة موضوع تغيير الغرض الذي أسست عليها النواة الجامعية عمومية ذات الاستقطاب المفتوح الذي استبشرت به ساكنة الإقليم خيراً إلى كلية الزراعة-البيوتكنولوجية .

خديجة الرحالي

"فضـاء النقـاش" منصة للتـواصـل والتفـاعل بين زوار البوابة الرسمية لحـزب الأصـالة والمعـاصرة، وعليه، فالآراء الواردة به لا تُعبِّر بالضرورة عن مواقف رسمية للحزب، بقدر ما تعكِس وجهات نظر أصحابها...