نواب البام يحرجون الحكومة في قطاعات الداخلية والفلاحة والصناعة والبنيات التحتية..

0 466

سيطرح فريق الأصالة والمعاصرة بمجلس النواب، على الحكومة، خلال الجلسة العمومية للأسئلة الشفوية التي ستعقد اليوم الاثنين 13 يناير 2020، أسئلة شفوية محرجة في قطاعات الفلاحة والتعمير والصناعة والطرق والداخلية.

حيث، سيوجه النائب البرلماني، محمد اشرورو، إلى وزيرة إعداد التراب الوطني والتعمير والإسكان وسياسة المدينة، سؤالاً شفوياً، عن السياسة المنتهجة من قبل وزارته في مجال التعمير، ولاسيما فيما يتعلق بمعالجة الاشكاليات المرتبطة بالبناء بالعالم القروي؟.

ومن جانبها، ستوجه النائبة البرلمانية، مريم أوحساة، سؤالاً شفوياً إلى وزير الداخلية، عن التدابير والإجراءات المتخذة للتعجيل بإخراج السجل الاجتماعي الموحد بغية تحسين الخدمات الاجتماعية؟، وإلى ذات الوزير، سيوجه النائب البرلماني، عبد الغني مخداد، سؤالاً شفوياً، عن الإجراءات والتدابير المتخذة من طرف الحكومة لمعالجة ملف شغيلة الجماعات الترابية ؟.

وفي موضوع اَخر، سيوجه النائب البرلماني، عزيز اللبار، سؤالاً شفويا إلى وزير الصناعة والتجارة والاقتصاد الأخضر والرقمي، عن تقييمه لحصيلة اتفاقيات التبادل الحر الموقعة من طرف المغرب مع شركائه الاقتصاديين وتداعياتها على الاقتصاد الوطني وبنيته؟.

أما وزير الفلاحة والصيد البحري والتنمية القروية والمياه والغابات، فاختار النائب البرلماني، مولاي هشام المهاجري، أن يوجه له سؤالاً شفوياً، عن حصيلة الحكومة فيما يتعلق ببرنامج محاربة الفوارق المجالية الموجه للعالم القروي؟، وبدوره سيوجه له النائب البرلماني، رحو الهيلع، عن تقييم الحكومة لمنجزات برنامج الري وتهيئة المجال الفلاحي؟، ومن جانبها، ستسائل النائبة البرلمانية، مالكة خليل، نفس الوزير، عن حصيلة الجهود المبذولة لمعالجة الملف الاجتماعي للشغيلة البحرية؟.

وفي سياق اَخر، سيوجه النائب البرلماني عبد الرزاق الورزازي، إلى وزير التجهيز والنقل واللوجستيك والماء، سؤالا حول سياسة الحكومة بخصوص فك العزلة عن المواطنين بالعالم القروي والجبلي، الذي لا زال يعرف تأخرا كبيرا على مستوى الشبكة الطرقية خصوصا أثناء فصل الشتاء؟.

خديجة الرحالي

"فضـاء النقـاش" منصة للتـواصـل والتفـاعل بين زوار البوابة الرسمية لحـزب الأصـالة والمعـاصرة، وعليه، فالآراء الواردة به لا تُعبِّر بالضرورة عن مواقف رسمية للحزب، بقدر ما تعكِس وجهات نظر أصحابها...