نواب البام يطالبون الحكومة بإيجاد حل عاجل يسهل التعمير في العالم القروي

0 357

سلط نواب فريق الأصالة والمعاصرة، خلال الجلسة العمومية التي عقدت يوم الاثنين 13 يناير 2020، الضوء على كل المشاكل التي يسببها عدم تأطير التعمير بالعالم القروي، مشددين على ضرورة تحسين ظروف العيش وضمان الكرامة لساكنة العالم القروي.

بداية، حذر النائب البرلماني محمد اشرورو، وزيرة إعداد التراب الوطني والتعمير والإسكان وسياسة المدينة، من انعكاسات الهجرة المكثفة من القرى إلى المدن، المؤدية إلى تفاقم العجز السكني وتكاثر مدن الصفيح والبناء غير المرخص ، مبرزاً أن الحكومات السابقة والحالية لم تستطع إيجاد حلول ملموسة في مجال التعمير والبناء.

وذكر محمد اشرورو الوزير، بمقترح القانون الخاص بالتعمير والبناء في العالم القروي، الذي قدمه فريق الأصالة والمعاصرة، ولحد الاَن لم يتم التفاعل معه، خصوصاً وأنه سيحل إشكالية كبيرة يعيشها العالم القروي وهي الهجرة ومشاكل المدينة التي يكون سببها هو الإهمال والتهميش.

ومن جانبه، طالب النائب البرلماني عبد اللطيف الزعيم، من الحكومة تقديم استقالتها إن كانت لا تستطيع حل مشكل البناء بالعالم القروي، مؤكداً أن العالم القروي يستغيث من مشكل البناء، وهناك خطر للهجرة من القرى إلى المدن، معتبراً في نفس الوقت، أنه قد حان الوقت لتغيير القانون ووضع قانون خاص بالعالم القروي.

وبدوره، شدد النائب البرلماني أحمد شوكي ، على ضرورة الاستعجال في وضع برنامج للسكن اللائق بالعالم القروي، مشيراً إلى أن الحكومة رغم المجهودات التي بذلتها في المدن إلا أنها مازالت متأخرة في توفير السكن اللائق بالعالم القروي .

خديجة الرحالي

"فضـاء النقـاش" منصة للتـواصـل والتفـاعل بين زوار البوابة الرسمية لحـزب الأصـالة والمعـاصرة، وعليه، فالآراء الواردة به لا تُعبِّر بالضرورة عن مواقف رسمية للحزب، بقدر ما تعكِس وجهات نظر أصحابها...