هدى المغاري: مناضلات جهة الشرق ستكون لهن قيمة مضافة كبيرة في بناء التنظيم النسائي للبام

0 128

نوهت، عضو المكتب السياسي لحزب الأصالة والمعاصرة، هدى المغاري؛ بالتجاوب القوي لمناضلات الحزب على مستوى جهة الشرق، مع اللقاء التواصلي النسائي المنظم اليوم الأحد 26 يونيو 2022، تحت شعار “المرأة البامية بجهة الشرق، عمل مستمر من أجل تنظيم نسائي قوي ومنصف”.

وأكدت المغاري، في كلمة لها خلال اللقاء التواصلي الجهوي الذي جمع مناضلات مختلف الأقاليم المكونة للجهة، أن الجميع لمس في مداخلات المناضلات حجم معاناة المرأة بجهة الشرق، سواء تلك التي تشترك فيها مع المرأة المغربية ككل أو تلك المرتبطة بخصوصية الجهة، باعتبارها منطقة حدودية بمؤهلات لازالت في حاجة إلى التثمين، مشددة على أن ما يحز في النفس هو البطء في المسار التنموي بالجهة وبشكل خاص طريقة التعاطي مع تطلعات المرأة. 

وقالت عضو المكتب السياسي للبام، “حان الوقت للعمل على الاستحضار الدائم لصوت الجهة داخل المركز في مختلف المواقع، خاصة منها الحكومية، ولاشك أن مشاركة هذا للعدد الوازن من الوزراء والبرلمانيين، حضوريا أو عن بعد، هو خير دليل أننا على الطريق الصحيح”، مضيفة “لدي اليقين أن جهة الشرق بصدق مناضلاتها وجديتهن ستكون لهن قيمة مضافة كبيرة في بناءالتنظيم النسائي للحزب، وفي إعطاء فرصة لحضور المرأة بقوة في العمل للسياسي وتحسين وضعها الاقتصادي والاجتماعي”.

وأضافت المتحدثة ذاتها، “على هذا الأساس اعتمدنا في هذا اللقاء مقاربة تشاركية ساهمت فيها الفعاليات المركزية إلى جانب الطاقات الجهوية والمحلية، وانصهرت فيها مختلف المواقع الحزبية والصفات وحتى الفئات العمرية”، مبرزة أن شعار اللقاء حمل تعبير “عمل مستمر” والعمل المستمر هو بحاجة لنوع من الاستقرار حتى لا يبقى العمل الحزبي مرتبطا بالمحطات الانتخابية.

وفي هذا الصدد، ذكرت المغاري أن افتتاح المقر الجديد للحزب بمدينة وجدة هو خطوة أساسية في تحقيق استراتيجية التموقع الترابي للحزب، وسيكون بمثابة البيت الذي سيجمع الأسرة البامية في الجهة، بنسائها ورجالها، وكأي بيت أسري سيكون مليء بقيم التضامن التي يسعى الحزب لتجسيدها.

وجدة: سارة الرمشي/عبد الرفيع لقصيصر/المصطفى جوار

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.