هذه أبرز مقررات الدورة الاستثنائية لبلدية تارودانت برئاسة عبد اللطيف وهبي

0 336

ترأس عبد اللطيف وهبي بصفته رئيسا للمجلس الجماعي لمدينة تارودانت، صبيحة أمس الجمعة، 03 دجنبر الجاري، جلسة الدورة الاستثنائية لشهر دجنبر 2021، التي عرف جدول أعمالها الخاص إدراج نقطتين أساسيتين متعلقة بتفويت بقعتين أرضيتين لفائدة وزارة العدل.

هذه الجلسة التي دامت زهاء الساعتين والنصف، وشهدت حضور جميع أعضاء المجلس أغلبية ومعارضة، استهلها رئيس المجلس الجماعي عبد اللطيف وهبي بكلمة توجيهية عبر في مضمونها عن سعيه الحثيث إلى جلب مشاريع تنموية وازنة لأهالي رودانة، ورغبته القوية في تنزيل العديد من المشاريع المتعلقة بالبنيات التحتية بشراكة مع قطاعات وزارية، مؤكدا في الآن ذاته أنه عازم على التباحث مع المسؤولين الحكوميين من أجل الرفع من تعداد ملاعب القرب بمختلف أرجاء المدينة، زد على ذلك أنه ينوي إحداث مقر جديد لبلدية تارودانت في حي لاسطاح وفق مواصفات هندسية عالية ستزيد من بهاء ورونق الحي الإداري.

هذا وتمت المصادقة بالإجماع على النقطتين المدرجتين بجول أعمال الدورة الإستثنائية، الأولى كانت مرتبطة بإعطاء الموافقة المبدئية على تفويت بقعة أرضية من اجل إحداث قصر العدالة بسطاح المدينة.
والنقطة الثانية متعلقة بالموافقة المبدئية على تفويت بقعة أرضية من اجل بناء المركز الجهوي للأرشيف والحفظ لفائدة وزارة العدل بسطاح المدينة.

من جانب آخر، عبر عدد من المتتبعين لأشغال الدورة الاستثنائية للمجلس الجماعي لتارودانت، عن كون الحضور الفعلي لعبد اللطيف وهبي رئيس المجلس البلدي للمدينة، كان له وقع إيجابي على السير العادي لأشغال الدورة، التي مرت في أجواء سادها الحوار البناء والتفاعل الإيجابي بين كافة المنتخبين. كما كان مناسبة لكي يفند رئيس المجلس الجماعي مجموعة من الأقاويل الجانبية التي تتحدث عن انشغاله بحقيبته الوزارية على حساب مصالح أهل رودانة، إذ أكد في كلمته أنه يجيب على كافة الاتصالات التي يتلقاها من لدن أعضاء المجلس وموظفيه وحتى المواطنين، بل ويتفاعل معها، مبرزا أنه مستعد للعمل جنبا لجنب مع كافة مكونات المجلس أغلبية ومعارضة لما فيه مصلحة للمواطن الروداني.

كما أكد وهبي أن مهمته الأولى كرئيس للمجلس تتجلى في تقديم الإضافة النوعية لتجربة المجلس الجماعي من خلال جلب المشاريع الكبرى ذات الأبعاد السوسيو اقتصادية، موضحا أنه أوكل لنوابه مهام تتبع باقي الوظائف المنوطة بالمجلس المتعلقة بتسيير الميزانية والصفقات وتجويد خدمات المصالح وحل مشاكل المواطنين المرتبطة بحياتهم اليومية، وهو الأمر الذي لقي استحسانا لدى الشارع الروداني.

يوسف العمادي

"فضـاء النقـاش" منصة للتـواصـل والتفـاعل بين زوار البوابة الرسمية لحـزب الأصـالة والمعـاصرة، وعليه، فالآراء الواردة به لا تُعبِّر بالضرورة عن مواقف رسمية للحزب، بقدر ما تعكِس وجهات نظر أصحابها...