هكــذا تحــدث أبودرار عن حصيلة الفريق النيابي..

0 447

قـــــــــدم فريق الأصالة والمعاصرة بمجلس النواب، خلال الدورة الأولى من السنة التشريعية الرابعة من الولاية التشريعية العاشرة، حصيلة “متميزة وجد إيجابية” على المستوى التشريعي والرقابي وكذلك على مستوى الدبلوماسية البرلمانية.

وأكد محمد أبــــــودرار، رئيس فريق الأصالة والمعاصرة بمجلس النواب، أن ما ميــــز هذه الدورة هو وفــــــاء الحكومة لأسلوبها المتسم بالتعـالي في التعامل مع مؤسسة البرلمان من خلال استمرار ظــــاهرة غياب الوزراء، خصوصا في قطاعات حيوية تهم الحياة اليومية للمواطنين، معتبراً هذا التعامل يسائـــل جميع مكونات المجلس ويفرض عليها التغيير في تعاملها مع الحكومة، لاحترام مؤسسة البرلمان والقانون المنظم لعلاقة الحكومة مع البرلمان.

وبخصوص الحصيلة العامة لمجلس النواب خلال الدورة الخريفية، التي اختتمت بداية هذا الأسبوع، وصفها محمد أبودرار بـــ”الحصيلة الهزيلة” التي لا تستجب لتطلعات الفرق البرلمانية، لأن معظم مشاريع القوانين التي صودق عليها وكانت قرابة 34 مشروع قانون أكثرها عبارة عن اتفاقيات دولية، في المقابل، مقترحات القوانين التي تهتم بالحياة اليومية للمواطنين تمت المصادقة فقط على مقترح قانون وحيد قدمه فريق الأصالة والمعاصرة يتعلق بحماية المستهلك .

أما عن حصيلة فريق الأصالة والمعاصرة خلال هذه الدورة، فحظيت بإشادة واسعة من قبل رئيس الفريق، معبرا عن افتخاره بأداء السيدات والسادة النواب البرلمانيين وتفانيهم واجتهادهم وتضحياتهم وعملهم بكل جدية ومسؤولية للاضطلاع بمهام الفريق التمثيلية والسياسية والدستورية على أحسن وجه، رغم الظروف الداخلية التي عاشها الحزب مؤخرا، حيث تصدر الفريق البامي الحصيلة الرقمية في مجلس النواب، في الشق التشريعي، قدم 7 مقترحات قوانين، وأكثر من 220 تعديل، وفي الشق الرقابي، قرابة نصف الأسئلة الكتابية التي قدمت خلال هذه الدورة كانت من قبل فريق الأصالة والمعاصرة، وعدد مهم من اجتماعات اللجان وطلبات التحدث في مواضيع مهمة خلال الجلسات الأسبوعية.

وأعلن محمد أبودرار عن نفس جديد سيشتغل به الفريق البرلماني خلال الدورة المقبلة مع القيادة الجديدة للحزب، قائلاً في هذا الصدد:، ” بعد اللقاء الأخير مع السيد عبد اللطيف وهبي، الأمين العام الجديد لحزب الأصالة والمعاصرة، لمسنا جرعة وجرأة أكثر تدفعنا للرفع من مستوى خطابنا الترافعي ومن خطاب المعارضة وسنستغل جميع إمكانياتنا لنبصم بصمتنا القوية داخل مجلس النواب”.

خديجة الرحالي

"فضـاء النقـاش" منصة للتـواصـل والتفـاعل بين زوار البوابة الرسمية لحـزب الأصـالة والمعـاصرة، وعليه، فالآراء الواردة به لا تُعبِّر بالضرورة عن مواقف رسمية للحزب، بقدر ما تعكِس وجهات نظر أصحابها...