وزارة الثقافة.. اتفاقية “الثقافة والرياضة من أجل السلام” تأتي في سياق دينامية التعاون وتعزيز الروابط بين الشعوب

0 101

أكدت؛ وزارة الشباب والثقافة والتواصل، أن اتفاقية “الثقافة والرياضة من أجل السلام”، التي وقعها، أخيرا، المغرب وإسرائيل والبحرين والإمارات العربية المتحدة على هامش فعاليات معارض (إكسبو دبي 2020)، تأتي وعيا من الدول الموقعة بأهمية دور الثقافة في التعاون العابر للقطاعات. 

وذكرت الوزارة، في بلاغ لها، أن هذه الاتفاقية، التي وقعها كل من وزير الشباب والثقافة والتواصل، محمد المهدي بنسعيد، ووزيرة الثقافة والشباب بدولة الإمارات، نورة الكعبي، ووزير الرياضة وشؤون الشباب بالبحرين، أيمن بن توفيق المؤيد، ووزير الثقافة والرياضة بإسرائيل، هيلي تروبر، تأتي وعيا بأهمية تعزيز الروابط بين الشعوب عبر الثقافة والرياضة، ودوره في توفير جو ملائم للتفاعل بين الشباب وفهم أفضل بين بعضهم البعض.

كما تأتي هذه الاتفاقية في سياق دينامية التعاون متعددة الأشكال التي تشهدها العلاقات بين الدول الموقعة في العديد من المجالات، بما في ذلك الثقافة والرياضة، ووعيا بالدور الذي يمكن أن تضطلعا به في تحقيق التنمية الاقتصادية باعتبارها عنصرا رئيسيا للتنمية المستدامة.

وحسب البلاغ ذاته، فإن الاتفاقية تنص على تعزيز وتكثيف المشاورات مع الدول الثلاث، بالإضافة إلى الولايات المتحدة الأمريكية في المجال الثقافي والرياضي، تماشيا والاتفاق الثلاثي الموقع بين المغرب إسرائيل والولايات المتحدة، كما تنص أيضا على تطوير شراكات وعقد اجتماعات تشاورية وتبادل الخبرات في المجال الثقافي بين الدول المعنية، بالإضافة إلى تنظيم تظاهرات مشتركة في المجالين الثقافي والرياضي، بالإضافة إلى دعم الصناعة الثقافية وتبادل الفرص والخدمات بين المغرب وإسرائيل والبحرين والإمارات والولايات المتحدة الأمريكية.

سارة الرمشي

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.