وزير الشباب والثقافة يقدم معطيات إحصائية أولية تحضيراً لتنظيم الدورة 27 للمعرض الدولي للنشر والكتاب

0 132

استعرض وزير الشباب والثقافة والتواصل، السيد محمد المهدي بنسعيد، كافة الاستعدادات اللازمة التي اتخذتها الوزارة من أجل إنجاح الدورة 27 للمعرض الدولي للنشر والكتاب، الذي ينظَّم هذه السنة- بصفة استثنائية- بالعاصمة الرباط.

وأكد الوزير في معرض رده على أسئلة النواب البرلمانيين، خلال جلسة الأسئلة الشفوية التي عقدت يوم الاثنين 23 ماي 2022، أن الوزارة حريصة على تقديم خدمات في المستوى المطلوب لزُوار المعرض هذه السنة، والاستقبال الجيد لكافة المشاركين من عارضين مغاربة وأجانب، معلنا أنه قد تم اعتماد آلية التسجيل المسبق للزيارات المدرسية، حتى يتمكن الأطفال من زيارة المعرض في ظروف جيدة، والاستفادة من فعاليات البرنامج الثقافي المخصص لهم.

وحسب الوزير، تم الاشتغال على البرمجة الثقافية العامة، لتَعكِس صورة بلادنا كبلدٍ للِّقاء والحوار بين الثقافات والشعوب، وجعل الدورة الحالية للمعرض الدولي للكتاب مناسبة للاحتفاء بمدينة الرباط كعاصمة للثقافتين الإفريقية والإسلامية، ولهذا الغرض يفيد الوزير بأنه قد تم اختيار الآداب الإفريقية ضيف شرف في هذه الدورة، وموازاة مع ذلك تمت مباشرة التنسيق مع “منظمة العالم الإسلامي للتربية والعلوم والثقافة” -الإيسيسكو- كشريك فيما يتعلق بفعاليات: “الرباط عاصمة للثقافة في العالم الإسلامي”.

وأفاد الوزير بالأرقام، أن عدد الدول المشاركة سيكون 56 بلدا، وعدد العارضين سيكون أكثر من 237 عارضا مباشرا، يمثلون عارضين أخرين غير مباشرين، وبخصوص عدد فضاءات الفعاليات الثقافية ستصل إلى ست فضاءات وأربعة قاعات، بالإضافة إلى رِواق الوزارة، ورواق ضيف الشرف، وسيتم تنظيم 128 فعالية ثقافية، و226 ورشة موجهة للطفل.

خديجة الرحالي

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.