وفد عن أعضاء المجلس الوطني للبام يشارك في نقاش حول “الإسلام السياسي والدولة المدنية”

0 311

شارك وفد عن أعضاء المجلس الوطني لحزب الأصالة والمعاصرة بمدينة مراكش، في الدورة الأولى من المقهى المواطناتي الذي نظمته جمعية التنمية والمواطنة، حول موضوع “الإسلام السياسي والدولة المدنية”، وذلك بحضور جميع الأحزاب السياسية من الأغلبية والمعارضة، إضافة إلى ممثلي المجتمع المدني.

وحاول عبد الفتاح بنجاخوخ عضو المجلس الوطني والأمين المحلي لحزب الأصالة والمعاصرة جيليز بمراكش أثناء مداخلته، بسط الخطوط العريضة للدولة المدنية وشروطها وتطورها التاريخي، والتنازلات والنضالات القوية عبر العالم التي قدمتها المجتمعات لولوج هذا النادي.

من جهته، قدم الدكتور محمد فاضل فاروق عضو المجلس الوطني للبام، عرضا مفصلا حول تجارب الحركات الإسلامية، ونبه إلى خطر الحركات المتطرفة وتمكنها وتطورها إلى سلطة مستبدة.

في حين، تكلف الدكتور ياسر اليعقوبي عضو المجلس الوطني لحزب الجرار، بعرض رؤية المشروع المجتمعي لحزب الأصالة والمعاصرة الذي يدعو في جوهره إلى التعددية، وقبول الآخر كيفما كان لونه أو عرقه أو جنسه أو ديانته، وضمان حقوق الأقليات واحترام المرأة والطفل، والتداول السلمي للسلطة مع التأكيد على أن الحكم هو الدستور، مشيرا إلى أن انخراط الحزب في خيار الديمقراطي المجتمعي هدفه المواطن وحاجاته، بعيدا عن كل إيديولوجية أو مصالح ضيقة.

إبراهيم الصبار