وهبي: أنا مع فتح الأبواب للشباب بدل منحهم الريع

0 431

أكد عبد اللطيف وهبي الأمين العام لحزب الأصالة والمعاصرة، أن الشباب المغربي في حاجة لفتح الأبواب والمساعدة والدفع به نحو الأمام وليس منحه الريع.

وأضاف وهبي اليوم الأربعاء 23 شتنبر 2020 بمناسبة استقباله بالمقر المركزي للحزب بالرباط، وأعضاء منتدى الحداثة والديمقراطية، أن الشباب المغربي في حاجة للنضال والاجتهاد والصبر لإثبات الذات، بذل منحه الريع والمنافع والكراسي الجاهزة.

وأكد وهبي أنه ليس ضد تشجيع الشباب في العمل السياسي، ولن يكون أبدا ضد إدماجه في الحياة السياسية، ولكنه ضد الريع وضد تعليم الشباب التواكل والتوكل على المحاباة أوالقرابة العائلية أو الولاء للزعيم، ومن تم عبر على موقفه من الاستغلال الذي عرفته لائحة الشباب، “لأن تصريفها في الواقع عرف الكثير من الاختلالات، لذلك نقترح تمكين الشباب من العمل كذلك بتجربة لوائح الجماعات الترابية لاكتساب المزيد من الخبرة” يقول وهبي.

الجدير بالذكر أن هذا الاجتماع تمحور حول التقارير التي أعدها المنتدى، ويتعلق الأول بالقضية الأمازيغية، والثاني بحراك الريف وأزمة الأحزاب ومؤسسات الدولة، فيما يهم الثالث القانون الإطار المتعلق بالتربية والتعليم.

وفِي هذا السياق، أكد أعضاء المنتدى، الذي تم تأسيسه في شتنبر 2016 بالرباط، على أن هذا الأخير يتبنى خمسة مبادئ أساسية، الكونية والتقدمية والديمقراطية والانفتاح والاستقلالية، كما يعمل أساسا على الترافع حول القضايا العادلة وذلك عن طريق تنظيم دورات تعالج قضايا اجتماعية وسياسية مختلفة.

وأكد المشاركون، أن المنتدى طالب بعقد لقاء مع السيد الأمين العام لحزب الأصالة والمعاصرة من أجل مناقشة المواضيع التي عالجها، ومحاولة إقناع الحزب بالتوصيات والمقترحات التي صاغها المنتدى من أجل تبنيها والترافع عنها داخل المؤسسات.

"فضـاء النقـاش" منصة للتـواصـل والتفـاعل بين زوار البوابة الرسمية لحـزب الأصـالة والمعـاصرة، وعليه، فالآراء الواردة به لا تُعبِّر بالضرورة عن مواقف رسمية للحزب، بقدر ما تعكِس وجهات نظر أصحابها...