وهبي : السمارة في حاجة لقرارين سياسي واقتصادي و إسبانيا ليست مسؤولة تاريخيا ولا جغرافيا عن المغرب

0 564

أكد الأمين العام لحزب الأصالة والمعاصرة السيد عبد اللطيف وهبي أنه بقدر جمال السمارة وروعتها بقدر ما يعانيه أهلها من مشاكل، ذلك أنه من الصعب التكلم عن واقع السمارة دون الوقوف على حالة المخيمات التي لن ينبغي أن تستمر وسط دولة قوية وديموقراطية، مشيرا إلى أن ساكنة المخيمات ليست خزانا انتخابيا وإنما مواطنات ومواطنين مغاربة يتمتعون بنفس الحقوق عليهم نفس الواجبات، ومن الضروري توفير للمواطنين العيش الكريم.

وشدد وهبي في لقاء تواصلي اليوم الأحد بمدينة السمارة، إلى أن السمارة تستحق الكثير فهي جزء من القلوب، وهي محتاجة إلى قرار اقتصادي وقرار سياسي، وهي المدينة التي منحت الكثير للوطن وتستحق الكثير، مشيرا في نفس السياق، إلى أن لغة الأراضي المسترجعة عفى عنها الزمن، فاليوم نتحدث عن وحدة وطنية بمواطنات ومواطنين لهم نفس الحقوق، وعليهم اختيار أفضل ممثليهم في البرلمان.

وأثنى وهبي عن محمد سالم الجماني المدافع عن الصحراء، وله مكانة ورمزية قوية في البلاد، موجها نداء العودة للوطن، وأن الجميع مستعد لاستقبال العائدين، متسائلا عن ماذا ربحنا من صراع دام 50 سنة، تستفيد منه بعض الجهات.

وأكد وهبي أن إسبانيا لا مسؤولية تاريخية ولا جغرافية في المغرب، وهذا الاخير دولة مستقلة ولا حق لإسبانيا أن تعطي للمغاربة دروسا في السياسة، وقال وهبي، أن الصراعات السياسية يجب أن يتجاوزها مختلف الفرقاء السياسيين، ويجب العمل أن يكون منصبا لخدمة الوطن والمواطنين.


وديع تاويل

"فضـاء النقـاش" منصة للتـواصـل والتفـاعل بين زوار البوابة الرسمية لحـزب الأصـالة والمعـاصرة، وعليه، فالآراء الواردة به لا تُعبِّر بالضرورة عن مواقف رسمية للحزب، بقدر ما تعكِس وجهات نظر أصحابها...