وهبي: المس بلغة التدريس سيدفع نواب البام إلى الإعلان عن ملتمس الرقابة

0 436

أعلن عبد اللطيف وهبي، النائب البرلماني وعضو المكتب السياسي لحزب الأصالة والمعاصرة، بأن قضية الأساتذة المتعاقدين ولغة التدريس هي قضايا غير قابلة للنقاش والمس بهما، سيدفع النواب البرلمانيين لحزب الأصالة والمعاصرة إلى الإعلان عن ملتمس الرقابة لإنقاذ أبناء الشعب المغربي من ارتجالية الحكومة.
ودعا وهبي خلال مشاركته يوم الثلاثاء 19 مارس 2019، في برنامج “قضايا وآراء” الذي تبثه القناة الأولى، الأحزاب السياسية إلى أن تتحمل مسؤوليتها في مثل هذه القرارات اللامسؤولة، لأن المغرب هو مغرب الجميع ولا يوجد أحد يملك السلطة والقرار لوحده، مؤكدا بأن تحالف كل الأحزاب ضد المس بقضية التعليم سينقذ البلد وأبناء المستقبل.
وعبر وهبي عن رفضه القاطع التمييز بين أبناء المغاربة وخصوصا أبناء المغرب العميق في لغة التدريس، قائلا في هذا الصدد، “نحن في حزب الأصالة والمعاصرة لا يمكننا أن نقبل أن يمس الحق في تعليم اللغات وإذا اتخذ قرار مخالف لذلك سيكون له ضرر كبير”.
وفيما يخص موضوع النموذج التنموي الجديد، دعا وهبي إلى الابتعاد عن التفكير بمنطق الأغلبية والمعارضة، “لأننا نبني المستقبل ويجب أن تكون لدينا الجرأة والشجاعة للتعامل مع المستقبل”، يقول النائب عبد اللطيف وهبي.

خديجة الرحالي