وهبي: توقيع ميثاق الأغلبية لحظة التزام حقيقية واستحضار معنى الوفاء بالوعود 

0 417

قال؛ الأمين العام لحزب الأصالة والمعاصرة، عبد اللطيف وهبي؛ إن التوقيع على ميثاق الأغلبية يعتبر لحظة التزام حقيقية، لحظة تجديد العهد، لحظة استحضار معنى الوفاء بالوعود، وتملك كامل مسؤوليتنا اتجاه بلادنا وشعبنا”.

وأضاف وهبي، في كلمة له خلال حفل التوقيع على ميثاق الأغلبية، اليوم الاثنين 6 دجنبر 2021، “حرصنا في حزب الأصالة والمعاصرة على أخذ الزمن الكاف لتدقيق وتركيز وتحديد كل الإمكانات الأخلاقية والسياسية الكفيلة بتعزيز نجاعة الأداء الحكومي الفعال، فصغنا هذا الميثاق بمسؤولية كبيرة، ووعي جماعي عميق، وبمنهجية تشاورية مطولة، حتى أنجزنا هذه الوثيقة الأخلاقية والسياسية الدقيقة، التي توسعت في المبادئ، ودققت الأهداف، وحددت المرجعيات، واجتهدت في خلق مؤسسات وهيئات كفيلة بتقوية تنسيق عمل الأغلبية وتسريع عملها ومنجزاتها”.


وأردف الأمين العام للبام، “لأول مرة نربط القرار الحكومي المركزي بتنسيق موسع مع القرار على مستوى الجهات، في وعي منا بضرورة تقوية اختصاصات الجهوية المتقدمة، وتسريع قطار التنمية من المركز نحو الجهات، وغيرها من المقتضيات والالتزامات الدقيقة التي سطرناها في هذا الميثاق الأخلاقي والسياسي المتميز، والذي سنعطي لبنوده من خلال الالتزام الجماعي بتفعيلها، ذلك الزخم السياسي والأخلاقي”.

وشدد وهبي على أن هذا الميثاق لن يكون ميثاقا صوريا، ولن يدخر الحزب جهدا، وزراء، برلمانيين، منتخبين، مناضلات ومناضلين، قيادة وقواعد، في صيانة مضمون هذا الميثاق، وفي الامتثال لقراراته، بما يخدم انسجام الحكومة، وتقوية فعلها في الإصلاح والتغيير، حتى تحقيق ما فيه خير وطننا وكرامة شعبنا، تحت القيادة الرشيدة لصاحب الجلالة الملك محمد السادس حفظه الله ونصره. 

سارة الرمشي 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.