وهبي من مزيلات باقليم الصويرة… البام يتنافس من أجل المرتبة الأولى والراحل ميلود الشعبي مفخرة للصويرة وللمغرب برمته

0 188

قال الأمين العام لحزب الأصالة والمعاصرة عبد اللطيف وهبي أن المغرب وساكنة إقليم الصويرة من حقها أن تفتخر بشخصية الراحل ميلود ميلود الشعبي والذي انطلق من الصفر إلى قمة الاقتصاد الوطني، مضيفا في لقاء تواصلي بجماعة مزيلات التابعة لإقليم الصويرة أن ابنة الراحل أسماء الشعبي هي ابنة المنطقة وساكنة منطقة مزيلات تعرفها حق المعرفة.

وشدد وهبي أن حزب الأصالة والمعاصرة يخوض معركة لتولي المرتبة الأولى خلال الاستحقاقات الانتخابية المقبلة ومنطقة مزيلات من حقها أن تستفيد من التنمية، وأن من بنى المغرب هم بنات وأبناء القرى والمداشر، ومن حق هؤلاء المشاركة سياسيا لأن المشاكل كبيرة في التعليم والصحة والطرق، داعيا الشباب لتحمل المسؤولية السياسية، وفرض أنفسهم في المؤسسات والأحزاب.

واعتبر الأمين العام لحزب الأصالة والمعاصرة أن مطلب إضافة عدد مقاعد النساء في مجلس النواب دافع عنه الحزب بشراسة، وأن حذف الجزء المتعلق بالشباب كان لأن هذه اللائحة كانت مخصصة لأبناء الرباط على حد قوله، وأن اللائحة الجهوية للنساء من شأنها أن تعزز حضور النساء اللواتي يمثلن جميع الجهات داخل البرلمان وأن المرأة ستلعب دورا مهما على الرجل خلال مجلس النواب المقبل.

وأكد وهبي أن عدد من الميزانيات المخصصة للتعاونيات توجد بالوزارات، ولكن المناطق النائية لا تستفيد منها، وهذا مشكل كبير، ناهيك عن حرمان مناطق نائية من دعم الفلاحة، منتقدا دعم مليارديرات الفلاحة عوض الفلاحيين الصغار، وأن اليوم المعركة يجب أن تنصب على أخد المواطن حقه في مجالي الصحة و التعليم، من خلال مشروع الحماية الاجتماعية والذي رصدت له ميزانية 51 مليار درهم سنويا.

وختم وهبي كلمته بالقول أن عمل البرلمان والجماعات تضحية، وليس مجال لجمع الأموال والثروة.

وديع تاويل

"فضـاء النقـاش" منصة للتـواصـل والتفـاعل بين زوار البوابة الرسمية لحـزب الأصـالة والمعـاصرة، وعليه، فالآراء الواردة به لا تُعبِّر بالضرورة عن مواقف رسمية للحزب، بقدر ما تعكِس وجهات نظر أصحابها...