وهبي يؤكد خلال استقباله لائتلاف “المناصفة دابا” على تعبئة مؤسسات الحزب للرفع من تمثيلية للنساء في المشهد السياسي

0 389

جدد السيد عبد اللطيف وهبي، الأمين العام لحزب الأصالة والمعاصرة، تأكيد الموقف الثابت لحزب الأصالة والمعاصرة من قضايا النساء عموما ومطلب المناصفة في التمثيلية السياسية على وجه التحديد، مشددا على دعم مطالب الحركة النسائية الرامية إلى تقوية وتعزيز المؤسسات من خلال تجويد مضامين القوانين والنصوص التشريعية بما يسمح بولوج أمثل للمرأة إلى الحياة العامة والسياسية وممارسة دورها في تدبير الشأن العام.

وأضاف السيد وهبي خلال استقباله اليوم الأربعاء، بالمقر المركزي بالرباط، أعضاء الائتلاف الذي يضم مجموعة من جمعيات الدفاع عن حقوق النساء وقيادات حزبية ونقابية وجمعيات المجتمع المدني وأساتذة وباحثين ونساء ورجال الإعلام والفنانين، (أضاف) أن الحزب سيعمل بمختلف واجهاته التنظيمية والسياسية والتشريعية، على الترافع على مضامين “الكتاب الأبيض من أجل المناصفة في المجال السياسي والمؤسساتي” الذي اشتغل عليه ائتلاف “المناصفة دبا”.

وهي المواقف التي حظيت بتنويه الحاضرات والحاضرين ووفد أعضاء الائتلاف الذين عبروا تثمينهم لقيمة مضمونها وتنوع وتعدد الأفكار والمقترحات التي قدمها السيد وهبي والرامية إلى تنزيل أمثل لمضامين “الكتاب الأبيض” التي تروم تعديل مجموعة من النصوص التشريعية، بما فيها القوانين الانتخابية، التي يرى الائتلاف أنها في حاجة إلى مراجعة وتحيين حتى تتلاءم مع مطلب المناصفة الذي ينص عليها الفصل 19 من دستور 2011، خصوصا النصوص التشريعية التي تتناول بالتنظيم خمسة مجالات أساسية التي يرى الائتلاف أنها في حاجة ماسة لتعديلها وملاءمتها مع متطلبات التفعيل التشريعي للوثيقة الدستورية.

وفي هذا الصدد، قال عضو ائتلاف المناصفة دبا، بوبكر لاركو، “إن الائتلاف “المناصفة دبا” قد برمج مجموعة من اللقاءات مع الأحزاب السياسية والنقابات وبعض الوزارات، وهي اللقاءات التي افتتحناها بزيارة حزب الأصالة والمعاصرة الذي استقبلنا أمينه العام الأستاذ عبد اللطيف وهبي، الذي وجدنا فيه المدافع عن المناصفة، بل إنه يتبنى مضامين وثيقة “الكتاب الأبيض” عموما وفي شق الحقوق المدنية والسياسية أساسا التي تهم أساسا التعديلات تشريعية استشرافا للاستحقاقات المقبلة حتى نستطيع رفع تحدي المناصفة مع متم عام 2030″.

خديجة الرحالي

"فضـاء النقـاش" منصة للتـواصـل والتفـاعل بين زوار البوابة الرسمية لحـزب الأصـالة والمعـاصرة، وعليه، فالآراء الواردة به لا تُعبِّر بالضرورة عن مواقف رسمية للحزب، بقدر ما تعكِس وجهات نظر أصحابها...