وهبي يؤكد من قلعة السراغة أن برنامج الحزب يقوم على جعل المواطن محورا للتنمية

0 422

عبر الأمين العام لحزب الأصالة والمعاصرة عبد اللطيف وهبي، عن سروره بحضور المناضلين والمناضلات بإقليم قلعة السراغنة، والذي لمس فيهم التشبع بقيم النضال، مؤكدا أن حزب الأصالة والمعاصرة جاهز للظفر بالمرتبة الأولى ورئاسة الحكومة حتى تكون له الفرصة لاتخاذ القرار السياسي والمساهمة في النهوض بالمناطق النائية.

وأشاد وهبي خلال لقاء تواصلي بجماعة سيدي رحال إقليم قلعة السراغنة بمرشح الحزب بإقليم قلعة السراغنة، عبد الرحيم واعمرو، والذي وصفه وهبي بالمناضل المجتهد المثابر المدافع عن قضايا ساكنة الإقليم برمته. كما تطرق وهبي لمجموعة من القضايا المرتبطة بالشأن العام، مشيرا في هذا الصدد إلى أن عدد من المشاريع التنموية الموجهة للمواطن على الصعيد الوطني شهدت اختلالات كبيرة حتى جاء مشروع الحماية الاجتماعية بإرادة ملكية، والذي يعكس مدى أهمية التنمية البشرية والحماية الاجتماعية ومكانة الفئات الهشة لدى جلالة الملك.

وأكد وهبي، أن البام عازم على الانتباه بقوة للمناطق النائية والمهمشة ومعالجة الخصاص المهول التي تعانيه على العديد من المستويات، كما أن المواطن يجب أن يكون محورا للتنمية، وهو ما ينطلق منه برنامج الحزب.

ودعا وهبي جميع الحاضرين من مناضلات ومناضلين إلى التعبئة لكسب مقاعد بالجماعات الترابية باعتبارها مراكز قرار القرب، مشيرا إلى أهمية وجود النساء والشباب في الحياة السياسية والجمعوية ويجب العمل على الجمع بين حضور الشباب وخبرة الأشخاص الذين لهم مكانة في الساحة السياسية.


وحضر هذا اللقاء، قيادات الحزب، في مقدمتهم رئيس مجلس جهة مراكش أسفي، أحمد أخشيشن، الأمين الجهوي لجهة مراكش أسفي عبد السلام باكوري، عضو اللجنة الوطنية للانتخابات وعضو المكتب السياسي سمير كودار إضافة إلى المستشار البرلماني العربي لمحرشي.

وديع تاويل

"فضـاء النقـاش" منصة للتـواصـل والتفـاعل بين زوار البوابة الرسمية لحـزب الأصـالة والمعـاصرة، وعليه، فالآراء الواردة به لا تُعبِّر بالضرورة عن مواقف رسمية للحزب، بقدر ما تعكِس وجهات نظر أصحابها...