وهبي يجدد تأكيده على دعم الحزب للمقاولات الصغيرة والمتوسطة والترافع عن مشاكلها

0 238

استقبل، اليوم الأربعاء 22 يوليوز 2020 بالمقر المركزي للحزب بالرباط، عبد اللطيف وهبي، الأمين العام لحزب الأصالة والمعاصرة، رئيس وأعضاء الكنفدرالية المغربية للمقاولات الصغيرة والمتوسطة، بعد أن تضرر هذا القطاع بشكل كبير جراء الآثار السلبية لجائحة فيروس كورونا التي ضربت الاقتصاد المغربي كما العالمي.

وفِي هذا الصدد، أكد عبد الله الفركي، رئيس الكنفدرالية المغربية للمقاولات الصغرى والمتوسطة، أن وضعية هذه المقاولات حرجة جدا نظرا لهشاشتها المالية والبنيوية وزاد من ذلك الآثار الكارثية لجائحة كورونا، التي أثرت على معدلات النمو الاقتصادي، موضحا أن قرارات مجلس اليقظة الاقتصادية لم تكن ملائمة لشريحة المقاولات الصغيرة جدا والصغيرة والمتوسطة، خصوصا طريقة التمويل والشروط المعتمدة من طرف النظام البنكي.

وأبرز الفركي، أن الأمين العام لحزب الأصالة والمعاصرة أبدى استعداده للتعاون مع الكنفدرالية من أجل تحقيق مطالبها، وذلك من خلال التنسيق بين أعضاء الكنفدرالية والفريقين البرلمانيين للحزب، كما سيتم إطلاق حوار مع هياكل الحزب جهويا وإقليميا من أجل الانفتاح أكثر على المشاكل التي تعرفها هذه المقاولات ومحاولة إيجاد حلول لها، مؤكدا أن تحقيق التنمية الاقتصادية والإقلاع المنشود لن يتأتى إلا بربط المقاولة الصغيرة مع محيطها الخارجي، بما في ذلك المؤسسات المالية والإدارات العمومية والشبه العمومية والمؤسسات التشريعية وكذا كل الفاعلين.

وقال رئيس الكنفدرالية، “نتطلع أن يترافع حزب الأصالة والمعاصرة من أجل تمكين الكنفدرالية من الإسهام المباشر في القرار ونخص بالذكر التمثيلية الفعلية لدى الغرفة الثانية للبرلمان والمراكز الجهوية للاستثمار ومؤسسات الحوار الاجتماعي والمجلس الاقتصادي والاجتماعي”، مضيفا “التنمية الشاملة تبقى الغاية المثلى وهذه الأخيرة لن تكون إلا نتاج للعمل المشترك بين الفاعلين الاقتصاديين والاجتماعيين والسياسيين”.

سارة الرمشي/ المصطفى جوار

"فضـاء النقـاش" منصة للتـواصـل والتفـاعل بين زوار البوابة الرسمية لحـزب الأصـالة والمعـاصرة، وعليه، فالآراء الواردة به لا تُعبِّر بالضرورة عن مواقف رسمية للحزب، بقدر ما تعكِس وجهات نظر أصحابها...