وهبي يعبر عن رفضه لتعيينات الهيئة الوطنية لضبط الكهرباء التي طغى عليها منطق الولاءات والمحسوبية والزبونية

0 588

خلف صدور مرسوم لرئيس الحكومة سعد الدين العثماني يهم تعيين أعضاء مجلس الهيئة الوطنية لضبط الكهرباء، حيث تم تعيين ثلاثة أعضاء من حزب “الأصالة والمعاصرة” و ثلاثة من حزب “الإتحاد الإشتراكي” بمباركة من رئيس الحكومة سعد الدين العثماني، نقاشا سياسياً استفز الرأي العام.

وفي هذا الصدد، عبر السيد عبد اللطيف وهبي، الأمين العام لحزب الأصالة والمعاصرة عن صدمته من الطريقة التي تم إتباعها في تعيين أعضاء مجلس الهيئة الوطنية لضبط الكهرباء والتي طغى عليها منطق الولاء والمحسوبية والزبونية.

وفي تصريح خص به الموقع الإخباري ” زنقة 20″، قال عبد اللطيف وهبي، بأن القانون منح سلطة التعيين لرئيسي مجلسي البرلمان لصفتهما وليس بشخصيهما، وهو ما جعل هذه التعيينات عبارة عن توزيع للغنائم بمنطق حزبي ضيق ومنطق الولاءات، معتبرا هذه التعيينات تسيئ الى الديموقراطية وللمؤسسات التشريعية.

وأعلن عبد اللطيف وهبي أن حزب الأصالة والمعاصرة سيتخذ الإجراءات التي يراها ضرورية لوقف ما أسماه بالعٓبث.

"فضـاء النقـاش" منصة للتـواصـل والتفـاعل بين زوار البوابة الرسمية لحـزب الأصـالة والمعـاصرة، وعليه، فالآراء الواردة به لا تُعبِّر بالضرورة عن مواقف رسمية للحزب، بقدر ما تعكِس وجهات نظر أصحابها...