وهبي ينتقد التعاطي الحكومي السيء مع “الزمن التشريعي” ويدعو لفتح الحوار مع الأساتذة المتعاقدين ويحذر من المس بالحق في تعلم اللغات

0 387

1- وهبي يتسائل: ما الجدوى من عقد دورة برلمانية استثنائية إن لم نحسن تدبير “الزمن التشريعي” !

تحدث النائب البرلماني وعضو المكتب السياسي لحزب الأصالة والمعاصرة عبد اللطيف وهبي، خلال حلوله ضيفا مساء الثلاثاء 19 مارس الجاري، على برنامج “قضايا وآراء” في حلقة ناقشت موضوع: “الأجندة التشريعية ورهان استثمار ما تبقى من الزمن التشريعي”، (تحدث) عن جودة إعمال “الزمن التشريعي” في إشارة منه إلى الحديث عن انعقاد دورة استثنائية للبرلمان. واستغرب وهبي بالمقابل هذا العجز الكبير في عدم المصادقة على عدد من القوانين التي يجب أن تدخل حيز التنفيذ خدمة لمصلحة المواطن.

2- وهبي: خلافات الأغلبية واحدة من أسباب “البلوكاج” التشريعي

قال النائب البرلماني وعضو المكتب السياسي لحزب الأصالة والمعاصرة السيد عبد اللطيف وهبي، خلال حلوله ضيفا مساء الثلاثاء 19 مارس الجاري، على برنامج “قضايا وآراء” في حلقة ناقشت موضوع: “الأجندة التشريعية ورهان استثمار ما تبقى من الزمن التشريعي”، (قال) إن الحكومة جلبت قانون الإضراب إلى البرلمان لكنه دخل إلى خانة “البلوكاج”، كما هو الشأن بالنسبة لقانون الأمازيغية، والقانون الإطار المتعلق بالتعليم. ويزداد الوضع تعقيدا مع استمرار الخلافات في صفوف الأغلبية التي تنتقل من الحكومة إلى البرلمان، وتستمر الحكومة في معالجة الجزئيات عوض القضايا الكبرى.

3- وهبي: من مصلحة أبناء الشعب المغربي تعلم اللغات الأجنبية وندعو لفتح الحوار مع الأساتذة “المتعاقدين”

اعتبر النائب البرلماني وعضو المكتب السياسي لحزب الأصالة والمعاصرة عبد اللطيف وهبي، خلال حلوله ضيفا مساء الثلاثاء 19 مارس الجاري، على برنامج “قضايا وآراء” في حلقة ناقشت موضوع: “الأجندة التشريعية ورهان استثمار ما تبقى من الزمن التشريعي”، (اعتبر) أن تعلم المغاربة للغات وسيلة لعيش وتواصل أفضل، وشدد على أن الحكومة يجب أن تمضي في هذا الاتجاه وليس العكس. ودعا بالمقابل إلى فتح الحوار مع الأساتذة المتعاقدين المضربين حاليا تخفيفا من تداعيات الأزمة، مع الأخذ بعين الاعتبار ما يشوب حق “الإضراب” من إشكاليات.

4- وهبي: الشعب المغربي لم يعد يتحمل “المخاطرة” بمستقبل أبناءه وعلى الحكومة أن تعي ذلك جيدا

قال النائب البرلماني وعضو المكتب السياسي لحزب الأصالة والمعاصرة السيد عبد اللطيف وهبي، خلال حلوله ضيفا مساء الثلاثاء 19 مارس الجاري، على برنامج “قضايا وآراء” في حلقة ناقشت موضوع: “الأجندة التشريعية ورهان استثمار ما تبقى من الزمن التشريعي”، (قال) إن الحكومة التي لا تمارس السياسة ولا تدبر الشأن العام برؤية أفقية استشرافية تنتقل من إطار “السلطة” إلى إطار “الوظيفة”، ومشاكل الشعب المغربي الراهنة تحتاج إلى الوضوح والشجاعة بعيدا عن كل مزايدة سياسية وغيرها، مع استحضار كل العناصر التي تدعم أفضل تنزيل للأوراش الإصلاحية ومن ضمنها النموذج التنموي الجديد.

5- وهبي: لا نقبل في البام المس بحق أبناء الشعب المغربي في تعلم اللغات

شدد النائب البرلماني وعضو المكتب السياسي لحزب الأصالة والمعاصرة السيد عبد اللطيف وهبي، خلال حلوله ضيفا مساء الثلاثاء 19 مارس الجاري، على برنامج “قضايا وآراء” في حلقة ناقشت موضوع: “الأجندة التشريعية ورهان استثمار ما تبقى من الزمن التشريعي”، (شدد) على أن تعلم اللغات الأجنبية بين أبناء المغاربة قاطبة يجب أن يكون قائما على أساس المساواة و”العدالة المجالية” حتى يستفيد الجميع من الفرص المتاحة، واعتبر أن التوجه نحو “ملتمس الرقابة” هو الحل في حال استمرت الحكومة ضد طموح المغاربة فيما يخص تعلم اللغات، و توجه فيه إنقاذ للشعب المغربي.

مراد بنعلي