البرلماني وهبي يستفسر وزير الصحة عن الوضعية الكارثية للمستشفى الإقليمي المختار السوسي بتارودانت

0 335

وجه النائب البرلماني والأمين العام لحزب الأصالة والمعاصرة عبد اللطيف وهبي، أخيرا، سؤالا كتابيا لوزير الصحة يستفسره من خلاله حول التدابير المتخذة من أجل احتواء الوضعية الكارثية للمستشفى الإقليمي المختار السوسي بتارودانت، وتمكينه من التجهيزات الضرورية والأطر الطبية المتخصصة الكافية لإنقاذ حياة المواطنين، ورفع معاناتهم من هذا القطاع.

وأكد البرلماني وهبي أن مستشفى المختار السويسي بإقليم تارودانت الذي يقدم خدماته لآلاف المواطنين من ساكنة عشرات الجماعات الترابية، يعيش حالة من الفوضى والتخبط بسبب افتقاده للعديد من التجهيزات والتخصصات الطبية، بما فيها غياب الطبيين المتخصصين في التخدير، مما يجعل الوضع كارثي لاسيما مع تزايد عدد حالات المصابين بكوفيد-19.

وفي ذات السياق، أوضح وهبي أن المركز الاستشفائي الجهوي بأكادير يرفض استقبال المرضى القادمين من المستشفى الإقليمي المختار السوسي بتارودانت، كما باقي الحالات الواردة من مستشفيات باقي مناطق جهة سوس ماسة، التي تتطلب العلاج المستعجل بمصالح المركز الاستشفائي الجهوي.

إبراهيم الصبار

"فضـاء النقـاش" منصة للتـواصـل والتفـاعل بين زوار البوابة الرسمية لحـزب الأصـالة والمعـاصرة، وعليه، فالآراء الواردة به لا تُعبِّر بالضرورة عن مواقف رسمية للحزب، بقدر ما تعكِس وجهات نظر أصحابها...