أوحساة تطالب بتوفير أدوية الأمراض المستعصية لكافة المرضى خلال أزمة كورونا

0 289

ضاعفت أزمة فيروس “كورونا” من محنة العديد من أسر ذوي الأمراض المزمنة والمستعصية في الحصول على الأدوية، وخاصة أدوية أمراض السرطان والكبد والغدد، وكذا أدوية بعض الأمراض العصبية والعقلية والنفسية، والتي كانت ولازالت تعرف انقطاعات متكررة من حين لآخر.

في هذا الصدد، دعت مريم أوحساة، النائبة البرلمانية عن حزب الأصالة والمعاصرة، في سؤال كتابي موجه إلى وزير الصحة حول تفاقم معاناة ذوي الأمراض المستعصية للحصول على الأدوية، (دعت) إلى اتخاذ كافة التدابير الاستعجالية لتوفير أدوية الأمراض المستعصية خلال أزمة كورونا لكافة المرضى.

وقالت أوحساة، في ذات المراسلة، إن ندرة هذه الأدوية الحيوية وغلاء ثمنها وانقطاعات واختفائها بشكل متكرر من الصيدليات والمراكز الاستشفائية، جعلت مئات المرضى يلجأون إلى الحصول عليها بطرقهم الخاصة من الخارج، خاصة فرنسا وإسبانيا، علما أن هذه الإمكانية باتت غير متاحة في ظل حالة الطوارئ الصحية وإغلاق الحدود، مشددة أنه على الرغم من طمأنة وزارة الصحة وتأكيدها للرأي العام على اتخاذ كافة التدابير لتوفير وتغطية الحاجيات من مختلف الأدوية والمستلزمات الطبية، إلا أن مشكل الحصول على أصناف معينة من الدواء لازال مطروحا بشدة في عدد من المناطق.

سارة الرمشي

"فضـاء النقـاش" منصة للتـواصـل والتفـاعل بين زوار البوابة الرسمية لحـزب الأصـالة والمعـاصرة، وعليه، فالآراء الواردة به لا تُعبِّر بالضرورة عن مواقف رسمية للحزب، بقدر ما تعكِس وجهات نظر أصحابها...