الوزير محمد المهدي بنسعيد يعطي انطلاقة مشروع ترميم الفسيفساء الروماني للمدينة الأثرية “وليلي”

0 159

أعطى؛ وزير الشباب والثقافة والتواصل، محمد المهدي بنسعيد؛ والقائم بالأعمال لدى السفارة الأمريكية بالمغرب، ديغيد غرين، يوم الأربعاء 19 يناير 2022، الانطلاقة لمشروع ترميم الفسيفساء الروماني للمدينة الأثرية “وليلي”، التي صنفتها منظمة اليونيسكو سنة 1997، تراثا إنسانيا عالميا.

وأسهمت الولايات المتحدة الأمريكية، عبر صندوق السفراء للحفاظ على التراث الثقافي التابع لسفارة واشنطن بالرباط، في تمويل إنجاز هذا المشروع، الذي يعد ثمرة شراكة بين قطاع الثقافة بالمغرب وجمعية “إفكر” ووزارة الخارجية الأمريكية، بمنحة مالية بقيمة 190 ألف دولار.

وفي هذا الإطار، أشاد الوزير بنسعيد بالعلاقات الإستراتيجية التي تربط المغرب والولايات المتحدة الأمريكية، مبرزا أن اعتراف هذه الأخيرة بمغربية الصحراء دليل على متانة هاته العلاقات على المستوى السياسي.

كما أوضح الوزير أن العلاقات المتميزة التي تجمع البلدين لا تقتصر على الشراكة السياسية، بل تمتد لشراكات في مجالات أخرى، من بينها مجال التراث الذي قال إنه قطاع له أهميته، مبرزا أن المغرب غني بتراثه المادي واللامادي، و”لا يحتاج، عكس البعض، أن يسرق التاريخ”، وفق تعبيره، مردفا بأن المغرب يولي اهتماما خاصا للاستثمار في التراث، لارتباطه بقطاع السياحة الثقافية وبحياة المواطن بالمناطق المعنية.

إبراهيم الصبار

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.