استقالة المديرة التنفيذية لليونيسف لأسباب شخصية

0 120

أعلنت الأمم المتحدة أن المديرة التنفيذية لمنظمة الأمم المتحدة للطفولة (اليونيسف)، هنرييتا فور، قدمت الاستقالة من منصبها لأسباب شخصية.

وقال فرحان حق، نائب المتحدث الرسمي باسم الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش، إن هنرييتا فور أبلغت الأمين العام بأنها تعتزم ترك منصبها من أجل “التركيز على معالجة المشاكل الصحية لأحد أفراد عائلتها”.

وأضاف حق أن الأمين العام يتفهم قرار السيدة فور وقدم الشكر لها على عملها في منصبها.

يذكر أن الأمريكية هنرييتا فور (72 عاما) تولت منصب المديرة التنفيذي لمنظمة الأمم المتحدة للطفولة (اليونيسف) منذ عام 2018.

وقالت فور في رسالة وداع إلى الأمم المتحدة إنها تقدم الاستقالة بسبب تدهور الحالة الصحية لزوجها، وإنها ستواصل أداء المهام حتى اختيار مدير جديد في ختام دورة الجمعية العامة للأمم المتحدة في شتنبر المقبل.

وتسعى منظمة “اليونيسف” إلى مساعدة الأطفال والمراهقين الأشد حرمانا ولحماية حقوق كل الأطفال في أكثر من 190 بلدا وإقليما.

ومع

"فضـاء النقـاش" منصة للتـواصـل والتفـاعل بين زوار البوابة الرسمية لحـزب الأصـالة والمعـاصرة، وعليه، فالآراء الواردة به لا تُعبِّر بالضرورة عن مواقف رسمية للحزب، بقدر ما تعكِس وجهات نظر أصحابها...